أصحاب المصلحة: من هم، أهميتهم، أنواعهم، كيفية تحديدهم، أمثلة

أصحاب المصلحة: من هم، أهميتهم، أنواعهم، كيفية تحديدهم، أمثلة

يلعب أصحاب المصلحة دورًا مهمًا في نجاح الشركة على المدى الطويل. ويمكن لأصحاب المصلحة مساعدة الشركات على اتخاذ قرارات استراتيجية، وتقليل المخاطر، والتوسع في أعمالهم. فإذا كنت تشارك في مساعدة شركتك للوصول إلى أهدافها، فمن المهم أن تعرف من هم أصحاب المصلحة وكيفية التعرف عليهم. في هذه المقالة، نوضح من هم أصحاب المصلحة، وأهميتهم، وأنواعهم، وأمثلة عليهم، وكيفية تحديد أصحاب المصلحة.

ما هو صاحب المصلحة؟

صاحب المصلحة stakeholder هو فرد أو مجموعة أو شركة لها مصلحة في نجاح الشركة أو المشروع. ويمكن أن يكون صاحب المصلحة داخليًا (أي داخل الشركة) أو خارجيًا (أي خارج الشركة)، وقد يكون لأصحاب المصلحة المختلفين مستويات مختلفة من الاهتمام والأولويات. ويمكن لأصحاب المصلحة أن يتأثروا ويؤثروا على نتيجة نجاح المشروع أو الشركة.

مقالة ذات صلة: إدارة العمليات: التعريف، الأهمية، التطور التاريخي، المهام

أهمية أصحاب المصلحة

يمكن لأصحاب المصلحة مساعدة شركتك في العمل والتطور بعدة طرق. وفيما يلي بعض من هذه الطرق الأكثر شيوعًا التي يمكن لأصحاب المصلحة إفادة شركتك بها:

  • تقليل المخاطر: يمكن لأصحاب المصلحة تقديم وجهات نظر مختلفة حول عمليات أو مشاريع شركتك. ويمكن لوجهات نظرهم الفريدة أن تساعد عملك على تقليل آثار مخاطر العمل أو تجنب تلك المخاطر تمامًا.
  • توفير الموارد: يزود أصحاب المصلحة الشركات في كثير من الأحيان بالموارد اللازمة لعمليات الشركة أو أهدافها. وقد تشمل هذه الموارد الدعم المالي أو مواد المشروع أو أنظمة التكنولوجيا أو الموارد البشرية.
  • تطوير أو تنمية الشركة: غالبًا ما يساعد أصحاب المصلحة في اتخاذ قرارات حاسمة بشأن فرص تطوير الشركة أو التوسعات أو التغييرات الهيكلية. فهم لديهم مصلحة شخصية في رؤية شركتك تنمو وتنجح.
  • المساعدة على سير العمليات بسلاسة: يؤثر بعض أصحاب المصلحة مثل الموظفين أو قادة الأقسام، على العمليات اليومية لشركتك.ةةيلعب أصحاب المصلحة هؤلاء أدوارًا مهمة في التأكد من أن مهام وواجبات الشركة العادية تعمل بشكل مثمر.
  • مواءمة العمليات مع الرؤية الإستراتيجية: يفهم أصحاب المصلحة الأهداف طويلة المدى لشركتك. ويمكن أن تساعد معرفتهم بالأهداف العامة للشركة في ضمان أن عملياتك التجارية أو مشاريعك الخاصة تعمل نحو الرؤية النهائية للشركة.

مقالة ذات صلة: الأهداف الذكية SMART: ما هي، أهميتها، كيفية كتابتها، أمثلة عليها

أنواع أصحاب المصلحة

هناك عدة أنواع من أصحاب المصلحة ولكنهم يقعون عادةً في إحدى فئتين: أصحاب المصلحة الداخليون أو الخارجيون.

أصحاب المصلحة الداخليون

يعمل أصحاب المصلحة الداخليون داخل الشركة ويشملون أشخاصًا مثل الموظفين والمشرفين والمديرين. وبغض النظر عن مكان وجود شخص ما داخل شركتك، يمكن أن يكون له تأثير كبير على نجاح شركتك. وتوصيل رسالة وقيم شركتك والغرض من مسؤوليات كل موظف يساعد بشكل صحيح على ضمان عمل الجميع معًا من أجل نجاح الشركة.

أصحاب المصلحة الخارجيين

أصحاب المصلحة الخارجيون هم أفراد لا يعملون داخل الشركة ولكن لا يزال لديهم مصلحة أو تأثير على نجاح الشركة. وهم يشملون أشخاصًا مثل المستثمرين والمساهمين والعملاء والموردين والنقابات العمالية والوكالات الحكومية والمجتمع المحلي.

مقالة ذات صلة: رسالة المنظمة ورؤيتها: التعريف والأهمية والخصائص والمكونات وأمثلة

أمثلة على أصحاب المصلحة

فيما يلي بعض الأنواع الأكثر شيوعًا لأصحاب المصلحة داخل الشركة:

1. الموظفين

يمكن أن تؤثر عمليات الشركة وانتصاراتها على رواتب موظفيها، والاستقرار الوظيفي، والأمن المالي وغير ذلك. فالموظفين هم أحد أصحاب المصلحة، والشركة يمكن ان تؤثر عليهم بشكل كبير وهم بإمكانهم التأثير بشكل كبير على الشركة.

2. العملاء

يمكن للعملاء الاستثمار مباشرة في شركة عن طريق شراء سلع أو خدمات تلك الشركة. وتستخدم الشركات العديد من الاستراتيجيات لإغراء العملاء لكي يشتروا منتجاتها، مثل استراتيجيات المبيعات والتسويق والعلاقات العامة. ويمكن أن يعتمد نجاح الشركة على ما إذا كان العملاء يشترون منتجاتها، فمن خلال الربح الذي تحققه الشركة من المبيعات، يمكنها بعد ذلك توفير المزيد من المنتجات لعملائها، ويمكن أن يؤثر بشكل مباشر رضا العملاء عن منتجات الشركة على إرضاء أصحاب المصلحة الآخرين.

3. المساهمون

المساهمون هم أفراد يمتلكون سهمًا واحدًا أو أكثر داخل الشركة. وبمجرد أن تصبح الشركة عامة، يمكن لأي شخص شراء الأسهم في الشركة والاستحواذ عليها، مما يجعله مساهمًا. وكلما زاد عدد الأسهم التي يمتلكها المساهم في شركة معينة، زاد تأثيره في اتخاذ قرارات الشركة. ويمكن أن تتضمن هذه القرارات عمليًا أي شيء يتعلق بالشركة، مثل التمويل و تعيين الموظفين ونوعية وعدد المنتجات. وهذه هي الطريقة التي يمكن للمساهمين من خلالها التأثير على الشركة.

ويمكن للشركة التركيز على تحسين رضا المساهمين إذا كانوا يريدون أن يستثمر المساهمون باستمرار وتزويد الشركة بفرص للنجاح. وكلما نجحت الشركة، زادت قيمة الأسهم التي يمتلكها المساهمين. على سبيل المثال، إذا اشتريت سهمًا مقابل 1 يورو وتحسنت الشركة وحققت ربحًا عامًا بعد عام، فقد يبلغ سعر السهم 1.25 يورو.

4. قادة الشركة

يشرف المديرون مباشرة على الموظفين وينفذون التكتيكات التي أبلغهم بها المالك في الاستراتيجية بالإضافة إلى تفويض المهام والتأكد من أن الموظفين لديهم التوجيهات الصحيحة في أداء مهام معينة. وبشكل عام، يتحمل المديرون مسؤولية إكمال مهامهم وجعل موظفيهم يحققون أهدافهم في عملية الوصول إلى أهداف الشركة بنجاح.

5. المنافسين

على الرغم من أن المنافسين يمثلون تحديات لشركتك، إلا أن المنافسين غالبًا ما يكونون أصحاب مصلحة مهمين لشركتك. فإذا قدم أحد المنافسين منتجات أو خدمات مماثلة للسوق، فيمكن لهذا المنافس أن يؤثر على القرارات أو العمليات الاستراتيجية لشركتك. على سبيل المثال، للمساعدة في تمييز عملك عن منافسيك، قد تعمل شركتك على تطوير منتج أو خدمة، أو تخفض أسعارك أو تغير أساليب البيع الخاصة بك.

6. وكالات الحكومة

يؤثر النظام الحكومي في منطقتك أو بلدك على كيفية إدارة شركتك. تضع الوكالات الحكومية قوانين ولوائح الضرائب وشروط السلامة في مكان العمل وقوانين حماية المستهلكين. وقد يكون لدى الحكومة في منطقتك أيضًا لوائح خاصة بمجال عملك. ويحتاج الأطباء، على سبيل المثال، غالبًا إلى الالتزام بقوانين رعاية صحية محددة.

7. الموردين

تعتمد العديد من الشركات على الموردين Vendors لأداء عملياتهم ومشاريعهم التجارية. وبالمثل، يعتمد هؤلاء الموردين على شركتك لدعم شركاتهم مالياً. ويشمل الموردين المزودين suppliers والموزعين distributors والمقاولين. وقد يزودون شركتك بموارد مثل المواد الخام أو التكنولوجيا أو القروض.

8. المجتمعات

يمكن أن يؤثر المجتمع المحلي للشركة على عملياتها التجارية وقراراتها. وقد تؤثر آراء المجتمع المحلي حول شركة ما على سمعتها على الصعيدين الإقليمي والعالمي. ويمكن أن تؤثر الشركات أيضًا على المجتمعات المحلية التي يقيمون فيها. ويمكن لشركة محلية أن توفر لمجتمعها فرص عمل جديدة وتنمية اقتصادية وازدهار مالي.

كيفية تحديد أصحاب المصلحة

فيما يلي الخطوات الخمس لتحديد أصحاب المصلحة في شركتك:

1. حدد أصحاب المصلحة

قم بعمل قائمة بجميع أصحاب المصلحة في شركتك. وقد تشمل هذه القائمة:

  • العملاء
  • المستثمرون
  • قادة الشركة أو المديرين التنفيذيين
  • الدائنون، مثل البنوك
  • الموظفين
  • وكالات الحكومة
  • مدراء الأقسام
  • الباعة
  • أصحاب الشركات
  • المجتمعات الإقليمية أو الوطنية
  • الزبائن المحتملين
  • المنظمات المهنية في مجال عملك
  • الموردين
  • الموزعين
  • المشرفين
  • النقابات العمالية
  • المساهمين
  • المنافسين
  • الوكالات التي تشرف على اللوائح في صناعتك أو دولتك

2. فهم الغرض من تحديد أصحاب المصلحة

في بعض الأحيان، قد تحتاج إلى تحديد أصحاب المصلحة لكامل الشركة. وغالبًا ما يشمل أصحاب المصلحة هؤلاء قادة الشركة والمديرين التنفيذيين وكبار المستثمرين أو الدائنين وأي وكالات حكومية تساعد في تمويل مشاريعك.

وقد ترغب أيضًا في بعض الأحيان في تحديد أصحاب المصلحة لمشروع أو مبادرة معينة في شركتك. وعلى الرغم من أنه قد يكون هناك تداخل بين أصحاب المصلحة العامين وأصحاب المصلحة لمشاريع معينة، فإن قوائم أصحاب المصلحة هذه غالبًا ما تختلف. وأصحاب المصلحة لمشروع ما، على سبيل المثال، من المرجح أن يشملوا موظفين، مثل قادة الأقسام أو المشرفين على المشروع. ويشمل أصحاب المصلحة في المشروع بشكل متكرر مجموعات معينة من العملاء المستهدفين أو البائعين المعنيين.

3. تحديد تأثيرهم على عملياتك

اكتشف أي من أصحاب المصلحة يملك أو يمكن أن يملك أكبر تأثير على شركتك، وسواء كان ذلك في مشروع معين أو سركتك ككل. وأثناء قيامك بمراجعة قائمة أصحاب المصلحة، فكر فيما يلي فيما يتعلق بكل منهم:

  • إذا كانوا يحدثون فرقًا أو يمكن أن يحدثوا فرقًا جوهريًا في عملك
  • إذا كان بإمكانك تحديد ما تريده من أصحاب المصلحة
  • ما تأمل في تحقيقه من علاقة شركتك مع أصحاب المصلحة
  • كيف أثروا على شركتك في الماضي
  • إذا كان بإمكان أصحاب المصلحة مساعدة شركتك على التطور أو النمو
  • إذا كان أصحاب المصلحة موجودون في فئات متعددة، على سبيل المثال، إذا كان هناك صاحب مصلحة مدير ومستثمر في نفس الوقت.
  • إذا كان بإمكان صاحب مصلحة آخر أداء مسؤوليات أصحاب المصلحة بسهولة

4. تعرف على احتياجاتهم فيما يتعلق بشركتك

لا تفكر فقط في كيفية تأثير كل صاحب مصلحة على شركتك ولكن أيضًا في كيفية تأثير شركتك على أصحاب المصلحة. ولكل صاحب مصلحة، اكتب احتياجاته فيما يتعلق بشركتك، بما في ذلك:

  • لماذا هم مهتمون بهذا المشروع أو شركتك ككل
  • ماذا يتوقعون للمشروع أو الشركة بأكملها
  • ما هو دورهم أو تأثيرهم على العمليات
  • كم مرة تحتاج إلى الاتصال بهم أو إرسال التحديثات إليهم
  • ما مدى أهمية رضاهم عن المشروع أو الشركة

5. ترتيب الأولويات

قم بتقييم أصحاب المصلحة في قائمتك، وحدد أصحاب المصلحة الأكثر تأثيرًا على شركتك وكذلك الأشخاص الذين تؤثر عليهم شركتك أكثر. والقائمة المعدلة هي القائمة النهائية التي تحتوي علي أصحاب المصلحة بعد تحديدهم بطريقة صحيحة.

الفرق بين أصحاب المصلحة والمساهمين

على الرغم من أن المساهمين Shareholders هم نوع من أصحاب المصلحة Stakeholders، إلا أن أصحاب المصلحة والمساهمين ليسوا متماثلين. فالمساهمون هم الأشخاص الذين يمتلكون أسهمًا في شركة. والمساهمين هم نوع من أصحاب المصلحة الخارجيين لأنه ليس لديهم علاقة مباشرة مع شركتك، ولكن لديهم مصلحة مالية في نجاح شركتك.

التعارض والتعاون بين أصحاب المصالح


ولكي تنجح الإدارة في مهمتها يجب أن تحقق توقعات Expectations أصحاب المصالح التي قد تبدو في ظاهرها توقعات متعارضة كما يبدو لأول وهلة، فمثلاً : ماذا يتوقع المستهلك؟، يتوقع المستهلك الحصول على السلع والخدمات بجودة عالية جدا وبأقل سعر ممكن. وماذا يتوقع ملاك المشروع؟، يتوقعون الحصول على عائد مرتفع على استثماراتهم. وماذا يتوقع الموظف أو العامل؟، يتوقع الموظف أو العام الحصول على مرتبات وأجور مرتفعة وعدد ساعات عمل أقل.. وهكذا بالنسبة لبقية أصحاب المصالح لكل منهم أهداف ورغبات يتوقعون تحقيقها بواسطة المنظمة .

أصحاب المصالح المختلفين الذين يتعاملون مع المنظمة
أصحاب المصالح المختلفين الذين يتعاملون مع المنظمة

و لكي تمنح المنظمة أجوراً مرتفعة للعاملين فإن ذلك سيؤدي إلي ارتفاع تكلفة الإنتاج وبالتالي لابد من زيادة أسعار البيع للمستهلكين لإمكانية تغطية تكلفة الإنتاج ومن هنا سيكون رفع أجور العاملين على حساب المستهلك في شكل زيادة أسعار البيع، وقد يرى البعض أن تحقيق زيادة عائد الاستثمار للملاك يكون عن طريق تخفيض أجور العمال وزيادة أسعار البيع أي يكون على حساب كل من العمال والعملاء.

ولكن السؤال الآن هل هذا التعارض Conflict بين المصالح المختلفة لأصحاب المصالح المختلفين الذين يتعاملون مع المنظمة يعد تعارضاً حقيقياً أو أنه تعارض ظاهري؟، ماذا تكون نتيجة تخفيض الأجور للعاملين؟، هل ستنخفض التكلفة ومن ثم يزيد الربح وبالتالي يزداد العائد على الاستثمار للملاك؟، ماذا تكون نتيجة رفع أسعار البيع للعملاء؟، هل سيزيد الربح وبالتالي يزداد العائد على الاستثمار للملاك؟، وبالتالي يمكن أيضاً دفع أجور مرتفعة للعاملين؟، إن هذه العلاقات ليست علاقات بسيطة كما يبدو من العرض السابق.

إن تخفيض أجور العاملين لن يؤدي إلي تخفيض تكلفة الإنتاج بل العكس فإن ذلك سيؤدي إلي انخفاض الروح المعنوية للعاملين التي تؤدي إلي زيادة الإسراف في استخدام الخامات وزيادة العادم في الطاقة المتاحة وانخفاض كفاءة الإنتاج للملاك وانخفاض العائد على الاستثمار لهم. أي أن مصالح طائفة العاملين ليست متعارضة مع مصالح طائفة الملاك بل بالعكس تحقيق مصلحة طائفة معينة تؤدي إلي تحقيق مصلحة الطائفة الأخرى، فمثلاً : زيادة أجور العاملين تؤدي إلي رفع الروح المعنوية لهم ومن ثم زيادة كفاءتهم الإنتاجية ومحو الإسراف في العمل وابتكارهم لطرق ووسائل مطورة تؤدي إلي تخفيض التكاليف ومن ثم زيادة الأرباح التي تؤدي إلى زيادة العائد على الاستثمار. أي أن تحقيق مصالح طائفة العمال تؤدي إلي تحقيق مصالح طائفة الملاك .

وعندما تتحقق مصالح طائفة الملاك عن طريق حصولهم على عائد استثمار مرتفع فإن ذلك يوفر لهم أموالاً يمكن للملاك توجيهها نحو تطوير وسائل الإنتاج وإدخال الوسائل الآلية في العمل – واستخدام الحاسبات الآلية مثلاً في قسم الحسابات أو استخدام الآلات والمعدات الأوتوماتيكية بدلاً من المعدات اليدوية – وهذا يؤدي إلى تخفيض العبء والمجهود الذي يبذله العامل في الإنتاج وبالتالي تتحقق مصلحة طائفة العمال. أي أن تحقيق مصلحة الملاك أدت إلي تحقيق مصلحة العمال معنى ذلك أن مصالح الملاك لا تتعارض مع مصالح العمال وإنما هي مصالح متكاملة حيث أن تحقيق مصلحة طائفة تؤدي إلى تحقيق مصالح الطوائف الأخرى .

لنأخذ مثالاً آخر لتعميق الفكرة ، قد يبدو أن هناك تعارض بين مصالح العاملين مع مصالح العملاء . هل تلجأ المنشأة إلي زيادة الأسعار للعملاء لكي يمكنها دفع أجور مرتفعة للعاملين ؟ هل تحقيق مصلحة العاملين يكون على حساب مصلحة العملاء عن طريق إضافة عبء جديد في شكل رفع أسعار البيع؟، ماذا يحدث عندما ترتفع أسعار البيع؟. ففي حالة وجود منافسة فإن ذلك يؤدي إلي تحول العملاء إلي المنافسين وبالتالي يقل الطلب على المنتجات ومن ثم تقل الإيرادات ومن ثم أيضاً تقل أرباح المنظمة، واستمرار ذلك قد يؤدي إلي أن تغلق المنظمة أبوابها وتخرج من السوق ومن ثم يفقد العاملون وظائفهم .

وعلى النحو الآخر فإن تخفيض أسعار البيع قد يؤدي إلى زيادة الطلب ومن ثم زيادة رقم المبيعات وبالتالي تتوزع التكاليف الثابتة للإنتاج على عدد أكبر من الوحدات وبالتالي تقل تكلفة الوحدة ومن ثم تزيد الأرباح التي يعود جزء منها للعاملين. أي أن تحقيق مصلحة العملاء يؤدي إلي تحقيق مصلحة العاملين أيضاً والعكس صحيح أي أن لا يوجد تعارض بين مصالح أصحاب المصلحة ولكن يوجد تكامل. ويلاحظ أن هذا التكامل يتحقق فقط إذا قامت الإدارة بإحداث توازن بين هذه المصالح وبالتالي تتحقق مصالح جميع أصحاب المصلحة المرتبطين بالمنظمة ( ملاك – عمال – عملاء – موردين – ….الخ) .

قياس رضا أصحاب المصلحة – مقاييس أصحاب المصلحة

إن أصحاب المصالح المختلفة المتعلقة بالمنشأة يهتمون بأدائها، ويستخدم كل فريق منهم المعايير الخاصة به لتحديد مستوى هذا الأداء، ويمكن أن نتعرف على مثل هذه المعايير كما يوضحها الجدول التالى:-

فئة أصحاب المصلحةقياسات ممكنة على المدى القصيرقياسات ممكنة على المدى البعيدالعملاءالمبيعات (القيمة والكمية)
العملاء الجدد
عدد الاحتياجات الجديدة للعملاء التى تم توفيرها أو (محاولة توقيرها)نمو المبيعات
معدل دوران العملاء
المقدرة على السيطرة على الأسعارالموردونتكلفة المواد الأولية
زمن التسليم
المخزون
وفرة المواد الأوليةمعدل النمو فى تكاليف المواد الأولية
معدل النمو فى زمن التسليم
معدل النمو فى المخزون
الأفكار الجديدة من قبل الموردينالممولونربحية السهم
سعر السهم فى السوق
عدد القوائم التي توصي بشراء أسهم الشركة
العائد على الملكيةالمقدرة على إقناع سوق الأوراق المالية باستراتيجية النمو فى العائد على الملكية.الموظفونعدد الاقتراحات
الإنتاجية
عدد الشكاوى والتظلماتعدد الترقيات من الداخل
معدل دوران العمالةالهيئة التشريعيةعدد التشريعات التي تؤثر على المنشأة
العلاقات مع الأعضاء والمستشارين المهمينعدد التعليمات الجديدة التى تؤثر فى الصناعة
نسبة حالات التعاون إلى حالات المنافسةهيئات حماية المستهلكعدد الاجتماعات
عدد مرات تكوين الأحلاف
عدد المجابهات الغير الودية
عدد القضايا المرفوعةعدد مرات التغيير في السياسات نتيجة ضغوط هذه الهيئات
عدد مرات المطالبة بالعون الصادرة من الهيئاتالمدافعون عن البيئةعدد الاجتماعات
عدد الشكاوى المتعلقة بهيئة حماية البيئة
عدد المجابهات الغير الودية
عدد مرات تكوين الائتلافات
عدد القضايا المرفوعةعدد مرات التغيير في السياسات نتيجة ضغوط المدافعين عن البيئة
عدد مرات المطالبة بالعون الصادرة عن المدافعين عن البيئة.
جدول المقاييس الخاصة بأصحاب المصالح المختلفة

مقالة ذات صلة: مؤشرات الأداء الرئيسية KPIs: ما هي، أهميتها، أنواعها، أمثلة عليها، كيفية إنشائها

فى النهاية آخر نقطة انت من ستضيفها فى التعليقات، شارك غيرك ولا تقرأ وترحل.